الهوية الطبية هي المعرف الطبي الخاص بك ، هي بطاقة تحمل معلومات هامة للاستعانة بها في الحالات الطارئة، و هي اسم صاحب الهوية الطبية وحالته الصحية و علاجاته الضرورية او الممنوعة عنه و تاريخ ميلاده و رقم هاتف لاحد الاقارب .
متوفرة على شكل اسوارة او سنسال او ميدالية منقوش عليها شعار نجمة الحياة وهو شعار الحالة الطبية الذي يميزه كافة العاملين في القطاع الصحي، و محفور عليها اهم معلومات الشخص الذي يرتديها مثل الاسم ، الحالة الطبية، الأدوية الممنوعة أو المزمنة، رقم هاتف للتواصل مع الاقارب في حالات الطوارئ أو أية تفاصيل مهمة للابلاغ عنها في الحالات الطارئة.
فالهوية الطبية تناسب فقط من لديهم حالات مرضية متميزة أو مزمنة يجب الاعلام عنها لمقدمي الرعاية الطبية و ضرورية للحفاظ على حياتهم وسلامتهم.

 

رمز نجمة الحياة

هو الرمز المنقوش على سوار التنبيه الطبي يوضح للمستجيبين و المسعفين الأوائل من الفريق الطبي ما يجب أن يفعله عندما يصادفون شخصًا يرتدي هذا الرمز.
نجمة الحياة هي نجمة زرقاء سداسية الأضلاع ، تم رسمها بحدود بيضاء تتميز بعصاة أسكليبيوس في الوسط ، تم تصميمها و ضبطها من قبل الإدارة الوطنية الأمريكية لسلامة المرور على الطرق السريعة التابعة لوزارة النقل الأمريكية ، و تم اعتمادها من قبل وزارة النقل في الولايات المتحدة عام 1963، وأصبح الشعار يستخدم كختم للمصادقة أو إصدار الشهادات لسيارات الإسعاف أو المسعفين أو غيرهم من موظفي الإدارات الطبية. وعلى الصعيد الدولي، فإنه يمثل وحدات وموظفي الخدمات الطبية الطارئة.
في حين لا توجد أي وكالة مكلفة بإنفاذ استخدامها كعلامة لإصدار الشهادات ، لكن جرى العرف على استخدام رمز نجمة الحياة كوسيلة لتحديد هوية الموظفين الطبيين والمعدات والمركبات. فالعديد من خدمات الإسعاف تضع رمز نجمة الحياة على مركباتها ، وغالبًا ما ترتدي طواقم الإسعاف رمز نجمة الحياة كجزء من الزي الرسمي. و يظهر على العديد من كتب دراسة الطب وكذلك على مجموعة واسعة من البضائع التي تستهدف سوق الأطباء. فمثلا في المستشفيات والمباني الطبية ، تشير المصاعد المميزة برمز نجمة الحياة ، إلى أن المصعد كبير بما يكفي لاستيعاب المرضى والطاقم الطبي والمعدات الطبية.

بينما يعتقد الكثير من الناس (و ان كنت منهم) أن نجمة الحياة من المفترض أن تكون حمراء ،  لكن المعروف  دوليا أن اللون الرسمي للشعار هو اللون الأزرق.

 

الفروع الستة للنجمة هي رموز للمهام الرئيسية الستة التي ينفذها رجال الإنقاذ من خلال سلسلة الطوارئ:

  1. الكشف : يقوم رجال الإنقاذ الأوائل في الموقع ، وهم عادةً المدنيون غير المدربين أو المتواجدين في الحادث ، بمراقبة المشهد وفهم المشكلة وتحديد الأخطار على أنفسهم والآخرين واتخاذ التدابير المناسبة لضمان سلامتهم في مكان الحادث ( البيئية ، الكهرباء ، المواد الكيميائية ، الإشعاع ، إلخ).

  2. تقديم التقارير : تم إجراء طلب  المساعدة من المختصين و تم تواصلهم مع المصابين ، وتقديم الإرشادات الطبية الطارئة.

  3. الاستجابة : يقوم رجال الإنقاذ بتوفير الإسعافات الأولية والرعاية الفورية في حدود قدراتهم.

  4. الرعاية في موقع الحادث : يصل موظفو خدمات الطوارئ الطبية ويقدمون رعاية فورية بقدر إمكاناتهم في الموقع.

  5. الرعاية أثناء النقل : يواصل موظفو الخدمات الطبية الطارئة  نقل المريض إلى المستشفى عبر سيارة إسعاف أو طائرة هليكوبتر للحصول على رعاية متخصصة. و يقدمون الرعاية الطبية  أثناء مرحلة النقل.

  6. النقل إلى الرعاية النهائية : يتم توفير الرعاية المتخصصة المناسبة في المستشفى.